الرئيسية - المساحة الإخبارية - دراسة جديدة: هاتف الآيفون الجديد يحقق نتائج عالية من حيث المتانة

دراسة جديدة: هاتف الآيفون الجديد يحقق نتائج عالية من حيث المتانة

وفقاً لدراسةٍ جديدة، فإن الهاتفين الذكيين الجديدين الذين أطلقتهما شركة آبل iPhone 6 و iPhone 6 Plus قد أثبتا أنهما أكثر متانة من النسخ السابقة للهواتف الذكية التي أطلقتها شركة آبل، وكذلك أكثر متانة من الهواتف الذكية المنافسة والعاملة على نظام الآندرويد.

وبحسب شركة SquareTrade المتخصصة بمجال توفير خطط وحلول الحماية، فإن جهاز iPhone 6 الذي يتملك شاشة بأبعاد 4.7 إنش قد تمكن من تحقيق أعلى نتيجة ضمن مجموعة من الاختبارات المتنوعة التي تهدف لتحديد قابلية حدوث كسر في الجهاز بسبب حوادث الاستخدام اليومي.

بالنسبة للهاتف iPhone 6 Plus، فإنه لم يكن بعيداً عن النتائج التي حققها زميله iPhone 6، إلا أنه قد خسر بعض النقاط، وذلك لأنه قد ينزلق بسهولة من يد المستخدم بسبب حجمه الكبير والصعوبة التي قد يواجهها البعض بالإمساك به.

بالنسبة للهاتف الذكي iPhone 5s الذي يمتلك شاشة بأبعاد 4 إنش، والذي تم إطلاقه العام الماضي، فقد تمكن من تحقيق نتيجة متانة أفضل من هاتف سامسونغ Galaxy S5، والذي يمتلك شاشة بأبعاد 5.1 إنش. حصلت هواتف شركة سامسونغ على تقييم منخفض ضمن عدة اختبارات، خصوصاً ضمن اختبار الانزلاق، فكلما كان الهاتف ذو قابلية انزلاق أعلى، كلما كانت فرصة سقوطه من على سطح الطاولة أكبر، وبالتالي سيحصل على نتيجة منخفضة في اختبار المتانة.

على الرغم من ذلك، فإن هذه الهواتف الذكية الأربعة التي تم اختبارها تمتلك جميعها نسبةً متوسطة لخطر حدوث الكسر، ولا تمتلك اختلافاتٍ جذرية عن بعضها البعض.

يقول تاي شاي Ty Shay رئيس مكتب التسويق في شركة SquareTrade :” تصبح الهواتف الذكية متينة أكثر وأكثر، فالصانعون يبدون اهتماماً وتركيزاً أكبر بهذا المجال مع مرور الوقت “.

تقوم شركة SquareTrade باختبار الهواتف الذكية وفقاً لعدة عوامل وهي تتضمن: الحجم، الوزن، قابلية الإمساك، يالإضافة لنوعية اللوحات الأمامية والخلفية للهاتف. تقوم الشركة باختبار إلى أي مدى يمكن للهاتف أن ينزلق عندما يتم دفعه على سطح طاولة، وكيف ستصمد الهواتف عند يتم إلقاؤها من على علوٍ قدره 4 أقدام (1.2 متر) وكيف ستصمد أيضاً عندما توضع في المياه لمدة 10 ثواني.

وبغرض ضمان التماسك، تقوم الشركة باستخدام الروبوتات من أجل أداء التجارب والاختبارات على الهواتف الذكية، ويتم تقييم متانة الهاتف بإعطائه نتيجةً تتراوح ما بين 0 – 10، حيث تمثل (10) أعلى نتيجة خطر ممكنة. سجل هاتف شركة آبل iPhone 6  أخفض نسبة خطر من بين الهواتف التي تم تجريبها، حيث حقق (4)، وهاتف iPhone 6 Plus حقق (5)، كما حقق هاتف iPhone 5s نتيجة (6)، وأخيراً فإن هاتف سامسونغ Galaxy S5 قد حقق (6.5).

المصدر: موقع Phys.org

عن ماريو رحال

ماريو رحال
مهندس طبي ومدون تقني. مدير موقع عالم الإلكترون.

تعليق واحد

  1. واخدين تصميم Nokia Lumia 925 😀

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“4” طرق جديدة لتبريد الشرائح والرقاقات الحاسوبية

يبدو أن الأمور قد أصبحت أكثر “سخونة” في مجال المعالجات والرقاقات الحاسوبية. في حين يركز ...