الرئيسية - انفوغرافيك - تطور التقنية: بين الخيال العلمي والواقع

تطور التقنية: بين الخيال العلمي والواقع

خلال فترة الستينيات من القرن الماضي، انتشرت العديد من أفلام الخيال العلمي، والتي تحدث بعضها عن الآلات الصغيرة جداً التي قد تجوب جسم الإنسان، وبعضها الآخر تحدث عن الساعات الذكية التي يمكن عبرها التحكم بالأجهزة المحيطة بنا، أو الشاشات اللمسية التي يمكننا التحكم بها عبر اللمس، أو حتى الإسقاط الهولوغرامي للأجسام بغية مشاهدتها.

اليوم، فإن أي طفل صغير معتاد على التعامل مع الأجهزة والهواتف الذكية والشاشات اللمسية والحواسيب اللوحية، وبدأت الساعات الذكية المتصلة بشبكة الإنترنت بالانتشار، كما أن تقنيات الإسقاط والتصوير المجسم قد أصبحت واقعاً ملموساً منذ فترة لا بأس بها. وبالنسبة للآلات الصغيرة التي تجوب أجسامنا، فبفضل تقانة النانو أصبح العلماء اليوم يتعاملون بشكلٍ مألوف مع “الروبوتات النانوية Nano Robots” المزودة بتقنيات توجيه تمكنها من استهداف خلايا مرضية محددة ومهاجمتها، وتوصيل الدواء إلى الخلايا السليمة.

برأيكم، هل ستصبح كل أيقونات الخيال العلمي التي نشاهدها في الأفلام واقعاً ملموساً؟ أم أن بعضها بالفعل هو مجرد خيال غير قابل للتحقيق؟

المصدر الأصلي للصورة: IEEE

عن ماريو رحال

ماريو رحال
مهندس طبي ومدون تقني. مدير موقع عالم الإلكترون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“4” طرق جديدة لتبريد الشرائح والرقاقات الحاسوبية

يبدو أن الأمور قد أصبحت أكثر “سخونة” في مجال المعالجات والرقاقات الحاسوبية. في حين يركز ...