الرئيسية - مساحة المقالات - علوم الحاسب - زوج إضافي من الأصابع الروبوتية الذي لطالما أردته

زوج إضافي من الأصابع الروبوتية الذي لطالما أردته

لقد تعب الإنسان من أن يكون محدوداً بعددٍ من الأطراف والأرقام المُبرمجين وراثياً عليها، فلذلك سيكون مشوقاً أن تسمع خبر توفر زوج إضافي من الأذرع الروبوتية، من الشكل الذي لطالما أردته.

ليس هنالك أي سبب على الإطلاق كي نتوقف عند الأذرع، فنحن نريد المزيد من كُل شيء، لأن الأكثر هو دائماً أفضل. سيكون زوجاً إضافياً من الأصابع الروبوتية شيئا تريده بالتأكيد. لماذا؟ لأنه بامتلاكنا سبعة أصابع في كل يدّ نكون أكثر كفاءة بنسبة 40% في الطباعة على الحاسوب وستصلك سبعة مقالات على الروبوتات بدلا من الخمس المعتادة.

الباحثون في معهد ماساتشوستس للتقانة MIT الذين قاموا باختراع هذه الأصابع الروبوتية الإضافية (Supernumerary Robotic Fingers) لم يهدفوا في البدء لزيادة كفاءة الطباعة الحاسوبية كأول تطبيق بنظام تعزيز للإنسان، بل كان هدفهم تعزيز الاستيعاب في اليد الواحدة وذلك بجعل اليد الواحدة تعمل عملاً يتطلب اليدين الاثنتين.

كما يبدو، الأصابع سهلة الاستخدام، وذلك لأن التحكم بها يتم عبر حركة أصابع اليد الحيوية اعتماداً على حساسات تساعد في استيعاب الحركة كلما استشعروا أنك تحاول أن تفعل شيء.

تمتلك الآليات المُتحكمة بالأصابع قوةً كافية لبذل عمل مُماثل لعمل أصابعك، وبذلك يُمكنها أن تفعل أكثر من التثبيت: يمكن لهذه الأصابع في الحقيقة مُساعدتك في القبض والحمل.

ما ينقص هذه الأصابع الروبوتية هو أن تمتلك أحد أنواع الاستشعار عن طريق اللمس (Tactile Sensing) أو أي قوة ردّ فعل. فهذين العُنصرين من أساس طريقة العمل التي تعتمد عليها أصابعك الحالية. الجيل التالي من هذا النّظام سيتضمن هاتين الخاصتين. من المثير للاهتمام أن نفكر في مَقدراتٍ أخرى قد تكون متاحة، على سبيل المثال, يمكنك استبدال رؤوس الأصابع برؤوس أصابع لاصقة تدعى (Gecko Adhesive)، أو يمكنك جعل الأصابع تدور 360 درجة، أو تسريع الأصابع إلى سرعةٍ عالية جداً.

من الجيد معرفة أن الباحثون من مخبر Harry Asada (المكان نفسه الذي يتم تطوير فيه الأذرع الروبوتية الإضافية) لا يمتلكون فقط الحساسات الإضافية، بل أيضاً يمتلكون فكرةً عن كيفية الاستخدام :” هذا فقط نموذجٌ أولي، ولكننا نستطيع أن نُقلص حجمه إلى الثُلث وجعله قابلا للطيّ.” يقول Asada :”يمكننا جعلها تشبه السوار أو ساعة حيث تصدر منها الأصابع، وعندما تنتهي من مهمتها تعود إلى داخل الساعة. الروبوتات القابلة للارتداء هي طريقةٌ لجعل الروبوتات أقرب إلى حياتنا اليومية.”

يوماً ما، سنتمكن من الحصول على التقنية اللازمة التي بموجبها سيتم فصل الإنسان عن الأذرع الروبوتية والأصابع الروبوتية، بحيث تصبح غير معتمدة على الإنسان، فاختراع نموذج عن ذراع روبوتية مع أصابع روبوتية لتقوم بمهماتٍ مُعينة بدون أن تعتمد على الإنسان سيكون أمراً رائعاً.

Bio-Artificial Synergies for Grasp Posture Control of Supernumerary Robotic Fingers”” هو عنوان المشروع الذي أقامه Harry Asada و Faye Wu من معهد ماساتشوستس للتقانة MIT. 

المصدر: IEEE Spectrum

عن ماريو رحال

ماريو رحال
مهندس طبي ومدون تقني. مدير موقع عالم الإلكترون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

(11) حاسب يتسع براحة يدك!

الحواسيب الشخصية أصبحت محمولة بشكل جنوني! حتّى أنّ بعض الحواسيب المكتبية الموجودة اليوم تجعل الحواسيب ...