الرئيسية - المساحة الإخبارية - أنظف من الكهرباء: محرك الاحتراق الداخلي الجديد من شركة مازدا

أنظف من الكهرباء: محرك الاحتراق الداخلي الجديد من شركة مازدا

تداولت المواقع المختصة بالسيارات في الآونة الأخيرة تقرير مجلة Autocar عن التكنولوجيا وراء محرك شركة مازدا الجديد، والذي سيخفض الانبعاثات في غاز ثاني أوكسيد الكربون إلى ما دون المستوى الناتج عن المحركات الكهربائية، وذلك من أجل محرك يعمل وفق مبدأ الاحتراق الداخلي للوقود.

وبحسب موقع Geek.com وعلى الرغم من أن المحركات الكهربائية لا تطلق غاز ثاني أوكسيد الكربون عندما تعمل، إلا أن الكهرباء التي تستهلكها قد تسبب توليد انبعاث ذلك الغاز. تكمن الفكرة في أن محرك الاحتراق الداخلي يمتلك القدرة على الوصول إلى فعالية تجعله يطلق كمية أقل من الغازات الملوثة. إن أردنا التحديد، فالأضواء موجهة نحو تكنولوجيا محرك شركة مازدا SkyActiv. يكتب Mark Tisshaw في مجلة Autocar :”هذه المحركات الجديدة عالية الكفاءة بالنسبة لتقنيات محركات الاحتراق الداخلي. تدّعي الشركة اليابانية أن محركها قادر على أن يضاهي المحركات الكهربائية في تقليل انبعاثات الغاز، دون الحاجة إلى دعم المحرك بتجهيزات هجينة تزيد من وزن السيارة.”

يُسمى محرك مازدا ذو التكنولوجيا المنشودة SkyActiv-G من الجيل الثاني، وهو وريث سابقه من الجيل الأول. بالنسبة لمحرك الجيل الثاني ستعتمد في الشركة على تقنية التغذية المتجانسة والإشعال بالضغط HCCI، بالإضافة إلى نسبة انضغاط أعلى 1:18 مقارنة مع محرك الجيل الأول 1:14، وقد ذكرت مازدا على موقعها أن رفع نسبة الانضغاط تزيد من كفاءة المحرك الحرارية. ذكرت مجلة Autocar أنه من المتوقع أن يصل المحرك إلى مرحلة التصنيع قبل انقضاء العقد الحالي.

توضح المجلة تقنية HCCI :” بأن المحرك سيشبه محركات الوقود الثقيل مثل الديزل، حيث سيتم إشعال المزيج (هواء+وقود) بالحرارة الناتجة عن الضغط و بدون الحاجة إلى شمعة إشعال كما في محركات الوقود الخفيف(البنزين)”.

تمتلك شركة مازدا خططاً طموحة لجيل جديد من المحركات الذي يقدر على تحقيق كفاءة أفضل باستهلاك الوقود مقدارها 30%، وذلك بالمقارنة مع الجيل الحالي من محركات SkyActiv.

المصدر: موقع Phys.org

عن ماريو رحال

ماريو رحال
مهندس طبي ومدون تقني. مدير موقع عالم الإلكترون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعاون بين غوغل وديزني لإنتاج كرتون بين المجرات لإلهام الأطفال أن يهتموا بالبرمجة

لا يمكن أن يكون التعليم هو مجرد تلقين بسيط للمعلومات ضمن صفٍ مدرسي، وبفضل التقنيات ...